ناشطون في مناطق الساحل السوري يطالبون بإنهاء الاحتلال التركي وعدم التطبيع

أطلقت صفحات تابعة للحكومة السورية وناشطون في مناطق الساحل السوري، حملة تطالب الحكومة بعدم تطبيع العلاقات مع تركيا وإخراجها من سوريا.
ودعا الناشطون لمحاربة الاحتلال التركي وإخراجه من القرى والبلدات الواقعة في مناطق الساحل وإدلب وريفها وعفرين شمال غربي سوريا، إلى جانب مطالبة الحكومة بعدم إجراء أي اتفاقية مع رئيس النظام التركي رجب أردوغان.

هذا وتشهد المناطق السورية المحتلة احتجاجات ترفض تطبيع العلاقات بين دمشق وأنقرة، وتندد بالانتهاكات والممارسات العنصرية بحق اللاجئين السوريين في تركيا.

قد يعجبك ايضا