نائبة بايدن تتهم ترامب بإساءة استخدام السلطة

في وقتٍ يستعدُّ فيه الكونغرس للمصادقة على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن في الانتخابات الرئاسية، يحاول الرئيس الحالي دونالد ترامب بشتى الوسائل البقاءَ في السلطة وتقويضَ نتائجِ الانتخابات.

وفي أحدثِ محاولاتِ ترامب، كشفت مكالمةٌ مسجَّلةٌ بين ترامب والسكرتير الحكومي لولاية جورجيا براد رافينسبرجر، ضغط ترامب على رافينسبرجر ما بين الإطراء والاستجداء والتهديد بعواقبَ جنائيةٍ غامضةٍ لتغيير خسارته أمام الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن، وذلك وَفقاً لصحيفة واشنطن بوست.

كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، اتَّهمت ترامب بإساءة استخدام السلطة، بعد مطالبته للسكرتير الحكومي لولاية جورجيا، بإعادةِ فرزِ الأصوات لصالحه.

وزراء دفاع سابقون يحذرون من تدخل الجيش بالانتخابات

وحذّر عشرةُ وزراءِ دفاعٍ أمريكيّون سابقون من تداعياتٍ خَطِرَةٍ حالَ تدخّلِ الجيش وتقويض نتائج الانتخابات الرئاسية، داعين في بيانٍ البنتاغون برئاسة وزير الدفاع بالإنابة كريستوفر ميلر إلى تسهيل عمليّة انتقال السلطة إلى إدارة الرئيس المنتخب والامتناع عن أيِّ تحركاتٍ لتقويض نتائج الانتخابات.

كما أكّد الوزراء السابقون على أنّ الجيش الأمريكي ليس له دورٌ في تحديد نتيجة الانتخابات إثر مصادقة الحكام على النتائج بعد إعادة عمليّات الفرز والتدقيق، بل على العكس فإنّ إشراكه سيؤدّي إلى نتائجَ خَطِرَةٍ وغيرِ قانونيةٍ أو دستورية وأنّ المسؤولِينَ عن ذلك سيتعرّضون لعقوباتٍ جنائّية.

قد يعجبك ايضا