ميقاتي يدعو كافة القوى السياسية لتنحية الخلافات والتعاون لإنقاذ البلد

خلال كلمة ألقاها بالقصر الرئاسي في بعبدا عقب تكليفه من قبل الرئيس اللبناني ميشال عون بتشكيل حكومة جديدة، دعا رئيس وزراء لبنان المكلف نجيب ميقاتي كافة القوى السياسية لتنحية خلافاتها جانباً والتعاون لتخفيف الأزمة الاقتصادية والمالية الخانقة التي تعاني منها البلاد.

ميقاتي دعا البرلمان إلى إقرار اتفاق مع صندوق النقد الدولي في أسرع وقت ممكن، معتبراً أن لبنان أصبح أمام تحد الانهيار التام أو الإنقاذ التدريجي من خلال التفاوض مع صندوق النقد الدولي، بحسب وصفه.

وبحسب ميقاتي، فإن خارطة الطريق التي تم التوصل إليها مع صندوق النقد الدولي، قابلة للتعديل والتحسين في حال التزام الكتل السياسية والمؤسسات الدستورية، بالمسار الإصلاحي البنيوي، مشيراً إلى أن الحكومة سوف تتعاون مع مجلس النواب لإقرار المشاريع الإصلاحية المطلوبة قبل استكمال التفاوض في المرحلة المقبلة لإنجاز الاتفاق النهائي مع صندوق النقد وبدء مسيرة التعافي الكامل.

ويرى مراقبون، أنه مع وجود انقسامات عميقة بين النخبة الحاكمة في لبنان، يرجح على نطاق واسع أن ميقاتي سيجد صعوبة في تشكيل حكومة، وهي عملية تستمر عادة لأشهر، مما يتسبب في شلل سياسي قد يعيق الإصلاحات المتفق عليها مع صندوق النقد الدولي للإفراج عن المساعدات.

وتسبب الانهيار الاقتصادي المستمر في لبنان منذ نحو ثلاث سنوات إلى فقدان الليرة أكثر من تسعين بالمئة من قيمتها وزيادة الفقر وشلل في النظام المالي وتجميد أموال المودعين جراء أسوأ أزمة مرت بها البلاد منذ الحرب الأهلية بين عامي ألف وتسعمئة وخمسة وسبعين وألف وتسعمئة وتسعين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort