مونيتور: العلاقة بين أردوغان وقادة في تنظيم القاعدة تعود لعام 2012

عمليات نقل المرتزقة بين سوريا وليبيا من قبل رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان، ليست بجديدة، حيث كشف موقع نورديك مونيتور السويدي، وثائق استخباراتية مسربة، تؤكد صحة ذلك.

الوثائق المسربة التي حصل عليها الموقع، أشارت إلى أن ما يعرف بتنظيم “بن علي” الذي يقوده الليبي عبد العظيم علي موسى بن علي، القريب من تنظيم القاعدة، شارك في نقل المسلحين والأسلحة من ليبيا إلى سوريا عبر تركيا.

وكشف تقرير للشرطة التركية تمت صياغته للتداول الداخلي فقط، العلاقة بين أردوغان وأعضاء من تنظيم “بن علي” تعود لعام 2012 حيث كان أردوغان يشغل منصب رئيس الوزراء.

الوثائق أشارت إلى أن زعيم التنظيم الإرهابي “بن علي” عمل مع فداء المجذوب الذي كان له اتصال مباشر مع إبراهيم كالين، مستشار أردوغان السابق، بالإضافة إلى سفير توران، كبير المستشارين الرئاسيين، لنقل المسلحين الأجانب والأسلحة إلى ليبيا.

وكانت مهمة تنظيم بن علي هي استقبال المسلحين الأجانب القادمين من ليبيا ونقلهم إلى إقليم هاتاي، على الحدود من سوريا.

مونيتور: نقل أسلحة لإرهابيي القاعدة في ليبيا وسوريا بمشاركة مؤسسة “خيرية” تركية

التقرير أكد أن بن علي كان ينسق أعماله مع مساعدَي أردوغان اللذين سبق ذكرهما، ومع رئيس المؤسسة الخيرية “هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات” المدعو حسين أوروك ومنسق عمليات شرق وجنوب الأناضول لنفس المؤسسة صلاح الدين أوزر وقائد ما يسمى بالجيش الحر آنذاك مالك الكردي.

وبحسب نورديك مونيتور فأن هذه الهيئة معروفة بكونها أداة للاستخبارات التركية حيث فتحت الشرطة التركية تحقيقاً بشأنها بتهمة نقل أسلحة لمسلحي القاعدة في سوريا وليبيا، كما تم استخدامها في نقل مسلحي تنظيمي داعش والقاعدة المصابين بواسطة سيارات الإسعاف من سوريا إلى تركيا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort