موقع: سفير قطر يقوم بحملة من أجل التمديد للرئيس “الموالي” للدوحة

في ظل مشهد سياسي معقد تعيشه الصومال، على خلفية معارضة أغلب الولايات لتدخل قطر في شؤون البلاد، تسعى الأخيرة من أجل التمديد للرئيس الحالي محمد فرماجو الموالي لها قبل انتهاء مدة رئاسته، من خلال سفيرها في مقديشو حسن بن حمزة.

موقع “غروي أون لاين” الصومالي، أفاد في تقرير أن بن حمزة، أجرى خلال الأسبوع الماضي، لقاءات منفصلة مع رؤساء ولايات غلمدغ وجنوب غرب الصومال وهيرشبيلي الصومالية لإقناعهم بالتمديد لفرماجو.

ولفت التقرير إلى أن قطر تعمل من أجل إجراء حوار سياسي في مدينة طوسمريب خلال الأسبوع القادم، لإقناع رؤساء الولايات بالتمديد للرئيس، مشيراً إلى أنها مستعدة لدفع مليارات الدولارات من أجل هذا الهدف.

التقرير أكد، أن الرئيس الصومالي يسعى وبدعم قطري، إلى فرض عزلة سياسية على ولايتي بونتلاند وجوبلاند، المعارضتين بشدة للتمديد.

وبحسب الموقع، فإن السفير القطري، هو من طلب من رئيس مجلس الشعب الصومالي محمد شيخ عبد الرحمن، سحب الثقة من رئيس الحكومة حسن علي خيري، على خلفية رفض الأخير قبول رشوة من قطر مقابل التمديد لفرماجو.

إذاً، وفي ظل محاولات الأطراف الصومالية بلوغ نقطة التقاء سياسية تمكنها من العبور نحو حل المشاكل العالقة، تبقى البلاد، بحسب مراقبين، رهينة التدخلات القطرية من خلال زمرة من الساسة الفاسدين، ما يفتح الباب لسيناريوهات مفتوحة وبالغة التعقيد خلال الفترة القادمة.

قد يعجبك ايضا