موسكو تعتبر شحنات الأسلحة الغربية إلى كييف أهدافاً مشروعة

بالتزامن مع تكثيف دول غربية على رأسها الولايات المتحدة، إرسال شحنات أسلحة إلى أوكرانيا، قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إن بلاده تعتبر أي عمليات نقل أسلحة غربية إلى أوكرانيا أهدافاً مشروعة.

شويغو، وخلال اجتماع عقده مع مسؤولين عسكريين روس بارزين، ندد بما أسماه حشو أوكرانيا بالأسلحة الغربية، معتبراً أن أي عمليات نقل يقوم بها حلف شمال الأطلسي “الناتو” تحمل أسلحة للجيش الأوكراني ستكون أهدافاً مشروعة للقوات الروسية، بحسب تعبيره.

وعمدت القوات الروسية خلال الفترة القليلة الماضية إلى استهداف السكك الحديدية لإعاقة إمدادات الأسلحة المرسلة من الدول الغربية إلى أوكرانيا، كما قصفت مستودعات قالت إنها مخازن تحوي أسلحة ومعدات عسكرية غربية.
الأزمة الأوكرانية
كييف ترفض أي اتفاق مع موسكو يبقي القوات الروسية على أراضيها

من جهة أخرى، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن بلاده لن تقبل أي اتفاق مع موسكو يسمح للقوات الروسية بالبقاء على الأراضي الأوكرانية، محذراً من الانجرار إلى ما أسماه “مستنقع دبلوماسي”، شبيه بالاتفاق الذي جرى توقيعه بشأن الشرق الأوكراني عام ألفين وخمسة عشر والذي توسطت فيه فرنسا وألمانيا.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد قال في وقت سابق إن اعتراف أوكرانيا بالسيادة الروسية على شبه جزيرة القرم واستقلال المناطق في دونباس شرطان رئيسيان لوقف للهجوم العسكري على أوكرانيا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort