مواجهات مثيرة في الجولة السابعة عشرة للدوري السوري الممتاز بكرة القدم

أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم استئناف بطولة الدوري الممتاز دون جمهور من محطته السابعة عشرة والتي ستشهد مواجهات هامة في مقدمتها لقاء القمة الذي سيجمع المتصدر تشرين بضيفه الجيش حامل اللقب والبطل التاريخي للمسابقة، بلقاء سيحاول فيه أبناء المدرب ماهر البحري تحقيق فوز يعزز صدارتهم، ويوسع الفارق بينهم وبين مطاردهم المباشر نادي الوثبة صاحب المركز الثاني.
كما ويأمل بحارة تشرين في إثبات علو كعبهم على خصمهم هذا الموسم بما أنهم قد تغلبوا عليه ذهاباً بهدف دون مقابل.
وعلى الضفة الأخرى يخوض لاعبو الجيش هذه القمة على أمل الظهور بشكل مختلف عما ظهر علية الفريق في البطولة قبل تعليقها، فقد حصد عناصر المدرب الشاب رأفت محمد ثلاثين نقطة من تسعة انتصارات وثلاثة تعادلات وأربع هزائم، مع تبقي عشر جولات على ختام المسابقة.
وفي بقية المواجهات يستقبل نادي الوحدة ضيفه الجزيرة متذيل الترتيب على أرضية ملعب تشرين بالعاصمة دمشق، بمباراة يطمح من خلالها زملاء الدولي مؤيد العجّان لتكرار فوزهم ذهابا بخماسية وتسجيل فوز جديد من شأنه أن يحسن من وضعية الفريق البرتقالي على سلم الترتيب، سيما وأنه يحتل المركز الخامس برصيد ست وعشرين نقطة

أما فريق الجزيرة فسيسعى لتغير المسار الذي سلكه في المسابقة قبل الإيقاف، كونه الفريق الأكثر خسارة هذا الموسم حتى الآن، فقد هُزم أسود الشرقية بثلاث عشرة مباراة مقابل فوز يتيم وتلقت شباكهم ست وثلاثين هدفاً بينما نجح مهاجموه بتسجيل عشرة أهداف فقط.
كما ويحتضن ملعب السابع عشرمن نيسان في مدينة حلب مواجهة لا تخلو من الإثار بين فريقي الاتحاد والشرطة صاحبي المركزين السادس والسابع توالياً، والذي سيحاول كل منهما خطف النقاط الثلاث من أجل الاقتراب من المراكز المتقدمة على جدول الترتيب، علماً أن مباراة الذهاب بين الفريقين كانت قد انتهت بانتصار الاتحاد بهدف دون مقابل.

قد يعجبك ايضا