مواجهات بين الجيش الإثيوبي والجبهة الشعبية بإقليم تيجراي شمالي البلاد

قالت مصادر دبلوماسية إن قتالاً عنيفاً اندلع في إقليم تيجراي شمالي إثيوبيا، الأربعاء، بين القوات الاتحادية والجبهة الشعبية لتحرير تيجراي.

وأطلق رئيس الوزراء أبي أحمد عمليات عسكرية رداً على ما قال، إنه هجوم على قوات الحكومة الاتحادية.

واتهم مكتب رئيس الوزراء في بيان الجبهة الشعبية بتجاوز الخطوط الحمراء بهجماتها على القوات الاتحادية.

وأردف البيان أن الحكومة الاتحادية اضطرت للدخول في مواجهة عسكرية؛ للحيلولة دون زعزعة واستقرار البلاد والإقليم.

وتصاعد التوتر منذ أيلول/ سبتمبر بعدما نظم الإقليم انتخابات في تحد للحكومة الاتحادية، التي وصفتها بـ “غير القانونية”.

قد يعجبك ايضا