من شرفة منزله .. أب مصاب بـ “كورونا” يحضر قران ابنته

لم تقف إصابة مواطن سعودي بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) حائلاً أمام إتمام عقد قران ابنته في موعده المحدد.

وجرى إتمام العقد من مقر الحجر الصحي لوالد العروس وفق أعلى درجات الإجراءات الاحترازية، إذ تم الإيجاب من شرفة منزله بينما العريس والمأذون والشهود في ساحة المنزل الخارجية يفصلهم ما يزيد على 20 متراً.

ووفق موقع “سبق” السعودي، يعد هذا العقد الأول من نوعه الذي يتم بهذه الطريقة.

وقال والد العروس عبدالمجيد بن أحمد الغبيشي الزهراني إن العريس ووالده حضرا من منطقة تبوك، وعندما علما بإصابتي بفيروس كورونا المستجد عرضا تأجيل كتابة العقد؛ ولكن لأن المسافة التي قطعاها تزيد على 1000 كيلو متر رفضت ذلك رفضاً قاطعاً.

وأضاف: “أصرّيت على كتابة العقد الآن تخفيفاً عليهم، كما أنهما حاولا إقناعي بالنزول معهم والبقاء وفق الاحترازات الصحية بمسافة 3 أو 4 أمتار، لكنني رفضت وجعلت ابني هو المتكفل بإكرام ضيوفي”.

وتابع: “لم أكن أعلم عن التصوير الذي وثقه ابني الصغير، والذي وجد انتشاراً كبيراً في مجتمعي”.

قد يعجبك ايضا