منظمة حقوقية : ارتفاع في معدلات العنف ضد المرأة في تركيا

انتهاكاتٌ وجرائم متكررة ضد السيدات في تركيا، هذا ما أكدته منظمةٌ مصرية حقوقية التي رصدت ارتفاعاً مقلقاً في حالات العنف ضد النساء وخصوصاً العنف الاسري، بسبب الممارسات القمعية للنظام التركي.

منظمة” ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان” المصرية كشفت في تقريرٍ لها عن تعرض الناشطات في مجال المجتمع المدني، وحقوق الإنسان، ونساء الأقليات؛ لعمليات ممنهجة من التعسف والاضطهاد.

كما إن التقرير تناول ايضاً تصاعد ظاهرة العنف ضد المرأة والتي تضاعفت مع انتشار فايروس كورونا في البلاد، كما تطرق إلى ممارسات الأجهزة الأمنية والمؤسسات القضائية وتغاضيهم التي ساهمت في تفاقم الظاهرة.

وشدّد التقرير على أن خطاب الرئيس التركي رجب أردوغان، حول المساواة بين المرأة والرجل والذي اعتبر فيه أن المرأة ليست على قدم المساواة مع الرجل، قد ساهم في زيادة جرائم العنف ضد المرأة، عن طريق “تعميق القوالب النمطية السائدة ضد المرأة والنظرة السلبية لدورها في المجتمع”.

والجدير ذكره، ان النظام التركي اعتقل نحو 18 ألف امرأة عام 2016، بزعم وجود صلات لهن بجماعات إرهابية دون أي سندٍ قانوني، كما أن تركيا تحتل المركز الـ 130 من بين 153 دولة في مؤشر المساواة بين الجنسين للعام 2020 فضلا عن انخفاض معدلات الأجور.

قد يعجبك ايضا