منظمة العفو الدولية تتهم روسيا بارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا

القوات الروسية متَّهمَةٌ بارتكاب جرائمِ حربٍ في أوكرانيا، منها استخدام أسلحةِ محرمةٍ دولياً أدّت إلى مقتل مئات المدنيين في خاركيف، بحسب منظمة العفو الدولية.

منظمة العفو قالت إنّها كشفت عن أدلةٍ في خاركيف على الاستخدام المتكرّر من جانب القوات الروسية للقنابل العنقودية والألغام الأرضية المتناثرة وكلها محظورة بموجب الاتفاقات الدولية، و”تشكل جرائم حرب”.

تقرير المنظمة الذي يحمل عنوان “يمكن لأيِّ شخصٍ أن يموت في أي وقت”، يشرح كيف بدأت القوات الروسية باستهداف مناطق مدنية في خاركيف في اليوم الأول من الهجوم في الرابع والعشرين من شباط / فبراير وكيف استمر القصف لمدة شهرين، محدثاً “دماراً شاملاً” بالمدينة البالغ عدد سكانها مليون وخمسَمئةِ ألفِ نسمة.

كبيرة مستشاري الاستجابة للأزمات في منظمة العفو الدولية دوناتيلا روفيرا، قالت إنّ الاستخدام المتكرّر للذخائر العنقودية المحظورة على نطاقٍ واسع أمرٌ مروّع ويظهر تجاهلاً تاماً لأرواح المدنيين”، و”القوات الروسية المسؤولة عن هذه الهجمات المروّعة يجب أن تحاسب”.

ورغم أن روسيا وأوكرانيا ليستا طرفين في الاتفاقيات الدولية التي تحظر الذخائر العنقودية والألغام المضادة للأفراد، شدّدت منظمة العفو الدولية على أن “القانون الإنساني الدولي يحظر الهجمات العشوائية واستخدام الأسلحة العشوائية بطبيعتها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort