منظمة ” أنقذوا الأطفال”: مصرع طفل وتشريد عشرات الآلاف في السيول بسوريا

 

أكّدت منظّمة “أنقذوا الأطفال” غير الحكومة في بيانٍ أنّ السيول الناجمة عن الأمطار الغزيرة أغرقت مخيّمات النازحين المكتظّة شمال غربي سوريا، متسببةً بمصرع طفلٍ وتشريد عشرات الآلاف من خيامهم.

المنظّمة أوضحت في بيانها أنّ طفلاً في السادسة من العمر فقد حياته ونزح أكثر من واحدٍ وأربعين ألفَ شخصٍ، جراء العاصفة التي ألحقت أضراراً باثنين وستين مخيماً، وتحديداً في شمال إدلب وغرب حلب.

الناشطة في المنظمة إيميلي ويت قالت، إنّ الطفلَ كانَ داخلَ خيمتِهِ أثناءَ هطولِ الأمطار الغزيرة، وانهارت الخيمة عليه من دون أن يتمكّن أحدٌ من إنقاذه.

مديرة الاستجابة الخاصّة بسوريا في المنظّمة سونيا خوش دعت، إلى الإسراع بتوسيع جهود الإغاثة للأطفال والأُسر في المناطق المتضررة، مؤكِّدةً على ضرورة تسهيل وصول المساعدات الإنسانية عبر الحدود بشكلٍ عاجل.

من جهتِهِ حذّر نائب منسِّق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية في سوريا مارك كتس، من أنّ تدهور الأحوال الجويّة قد يزيد الأوضاع سوءًا مع تساقط الثلوج وانخفاض الحرارة إلى ما دون ثلاث درجاتٍ مئوية في الأيّام المقبلة.

وتضاعفت معاناة النازحين في مخيّمات النزوح بمحافظة إدلب الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي وهيئة تحرير الشام الإرهابية في فصل الشتاء، مع غياب الخدمات الأساسية وسرقة المساعدات الإنسانية من قبل القائمين على توزيعها.

قد يعجبك ايضا