منصة حقوقية: أكثر من 100 شخصية تابعة للنظام السوري ارتكبوا جرائم حرب

بعد دراسة وصفت بالمعمقة وتحقيقات استقصائية مكثفة توصلت مؤسسة “مع العدالة” الحقوقية، إلى قائمة تم وضعها في كتاب تحت عنوان، القائمة السوداء، حول الانتهاكات التي ارتكبتها أبرز الشخصيات في النظام السوري وكيفية تقديمهم إلى العدالة، وذلك خلال ندوة استضافها “معهد الشرق الأوسط للدراسات” في واشنطن.

القائمة السوداء سلطت الضوء على أشخاص متنفذين ومقربين من النظام السوري ارتكبوا جرائم غير مسبوقة في حق مدنيين سوريين وأنزلوا بهم أبشع أنواع التعذيب والقتل.

المدير التنفيذي لمؤسسة “مع العدالة” وائل السواح، قال إن الهدف من وراء نشر التقرير هو تذكير العالم بأن أي حل سياسي للمأساة السورية لا يمكن أن يتم على حساب العدالة والمساءلة.

وبحسب السواح يجمع الكتاب بين دفتيه 93 شخصا من هرمية النظام، هم كبار مرتكبي جرائم الحرب في سوريا، وهو سيكون مرجعا ودليلا لأي باحث أو قانوني يعمل في مجال تقصي الحقائق أو أي جهة حقوقية تسعى لتحقيق العدالة وضمان عدم إفلات المرتكبين من العقاب وفق تعبيره.

معهد الشرق الأوسط حدد بالأسماء، القائمة السوداء للشخصيات داخل نظام السوري، وغالبيتهم مسؤولون كبار وضباط في صفوف قوات النظام، يُعتقد أنهم نفذوا جرائم وانتهاكات، ضد أبرياء بينهم نساء وأطفال.

وتشمل لائحة المتهمين أكثر من 100 شخص، على رأسهم:
“غرافيك” إسم وصورة

رئيس النظام السوري بشار الأسد وشقيقه ماهر الأسد

زهير توفيق الأسد الأخ غير الشقيق لحافظ الأسد

وزير الدفاع علي عبد الله أيوب

مدير مكتب ما يعرف بالأمن الوطني علي مملوك

وزير الداخلية محمد خالد الرحمون

وزير الدفاع السابق فهد جاسم الفريج

وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم الشعار

وشخصيات عسكرية وأمنية أخرى.

ankara escort çankaya escort