منسيون عرب في سجون الحكومة السورية يطالبون بتسليط الضوء على قضيتهم

عددٌ من المُفرَج عنهم من معتقلات الحكومة السورية بموجب العفو الذي أصدره الرئيس السوري بشار الأسد، وجودَ معتقلين منسيين من جنسياتٍ عربيةٍ عديدة داخلَ أقبيةِ تلك المعتقلات.
وذكر بعض المفرَج عنهم أنّ أولئك المعتقلين المنسيين حمَّلوهم طرحَ قضيتهم للرأي العام، داعين المنظمّات والمراصد الحقوقية إلى تبنّي ملفِّهم بهدف الإفراج عنهم.

وكان الرئيس السوري قد أصدر عفواً رئاسياً في الثالث من أيّار/مايو الجاري، يقضي بالإفراج عن دفعات من المعتقلين في سجن صيدنايا سيِّئ الصيت، وغيرِهِ من معتقلات الحكومة السورية التي تضمُّ أكثرَ من مئةٍ وثلاثينَ ألفَ معتقل، بحسب إحصائيةٍ للأمم المتحدة.

هذا وبلغ عدد المفرَج عنهم حتّى الآن ألفاً ومئةً واثنينِ وأربعينَ معتقلاً فقط من جميع المدن السورية، وهو عددٌ قليلٌ جداً قياساً بأعداد المعتقلين منذ بداية الأزمة السورية عام ألفين وأحد عشر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort