منحة من البنك الدولي لتحسين واقع الكهرباء في اليمن

بهدف تحسين الواقع الكهربائي في اليمن، وافق البنك الدولي، على تقديم منحة إضافية قدرها مئة مليون دولار لتنفيذ المرحلة الثانية من المشروع الطارئ لتوفير الكهرباء في عموم مناطق البلاد.

البنك أوضح في بيان، إن التمويل الإضافي مخصص للأنشطة التي يساندها المشروع الأصلي، الذي بدأ العمل به عام ألفين وثمانية عشر بكلفة خمسين مليون دولار، لافتا إلى أنّ المنحة مقدمة من المؤسسة الدولية للتنمية، وهي ذراع البنك الدولي لمساعدة البلدان الأشد فقراً حول العالم.

مديرة مكتب البنك الدولي في اليمن تانيا ميير، قالت في بيان، إنّه من خلال هذا المشروع ستتمكن منشآت الأعمال الصغيرة والمبتكرة من الحصول على أنظمة الطاقة الشمسية، وإيجاد فرص العمل، والوصول إلى مرحلة التعافي الاقتصادي.

ويهدف المشروع إلى زيادة إمكانية الحصول على الكهرباء في المناطق الريفية وأطراف المدن اليمنية، إضافة إلى تزويد نحو سبعمئة منشأة عامة ومئة مدرسة بخدمات الكهرباء، ما يساعد على تحسين إمكانية حصول اليمنيين على الخدمات الحيوية.

وتأتي المنحة بعد أيام من زيارة وفد رفيع المستوى من البنك الدولي برئاسة المدير التنفيذي وعميد مجلس إدارة مجموعة البنك الدولي، ميرزا حسن، إلى مدينة عدن تمهيدا لفتح مكتب له في البلاد، ودعم قطاعات الأمن الغذائي والطاقة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort