منافسة أكثر من مئة طائر على لقب ملك جمال الطيور في أربيل

بهدف تسليط الضوء على السلالات والأنواع المختلفة من الطيور والدواجن، نظمت في أربيل بإقليم كردستان، الدورة الثالثة لمسابقة ملك جمال الطيور والدواجن.

وشارك في المسابقة أكثر من 100 طائر ومن 20نوعاً مختلفاً من الطيور التي كانت موجودة في أقفاصها على جانبي قاعة الاستعراض، وكانت الطيور المشاركة في جلها محلية حتى أن بعض أنواعها بحسب المشاركين لا يوجد إلا في كردستان.

وبدا أصحاب هذه الطيور المتنافسة وكأنهم في سباق محموم، ليحظى طير أحدهم بالفوز والتتويج، الأمر الذي أضاف أجواء من الحماس بعيداً عن التشنج المفرط الذي عادة ما يميز منافساتٍ كهذه.

وباتت هذه المسابقات والمعارض تقليداً دارجاً في مختلف دول العالم، وتحظى بإقبال شديد لا سيما من قبل مقتني الطيور ومحبيها، والغاية منها هو تعريف الناس عامة بالتنوع البيئي والبيولوجي، ما يغني معرفتهم بعالم الحيوان والطيور اللامتناهي وبالأخص الأنواع النادرة منها والتي تكون عرضة للانقراض.

قد يعجبك ايضا