مقتل 63 عنصراً من قوات النظام في البادية السورية

قُتل 63 عنصراً على الأقل من قوات النظام وجرح أخرون، اليوم الجمعة، وذلك في هجمات شنها تنظيم “داعش” الإرهابي، على نقاط تمركز النظام بمحيط مدينة السخنة في ريف حمص الشرقي، وبحسب المرصد السوري فإن التنظيم استعان بعربات مفخخة وانتحاريين في هجماته ضد النظام.

هذا وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفت المقاتلات الحربية منزلاً يستولي عليه تنظيم داعش الإرهابي في قرية الزباري، بريف دير الزور الشرقي والذي اتخذه التنظيم كمستودع لتصنيع العبوات الناسفة، ما تسبب بحدوث انفجارات شديدة ومتتالية، نتيجة انفجار العبوات الناسفة وتسبب القصف الجوي والانفجارات بمقتل 4 عناصر على الأقل من التنظيم.

وفي السياق ذاته استهدفت طائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، فجر اليوم، بعدة ضربات، مناطق على الشريط الحدودي مع العراق بريف مدينة البوكمال في ريف دير الزور الشرقي، ولم ترد أنباء عن إصابات.

يشار إلى أن 5 فصائل تقاتل في البادية السورية، وهي “جيش أسود الشرقية” و”قوات الشهيد أحمد العبدو” و”لواء شهداء القريتين”، إضافة إلى “جيش مغاوير الثورة” و”جيش أحرار العشائر”.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort