مقتل 6 عناصر من الفصائل الإيرانية في قصف إسرائيلي بريف حماة

 

لا يكاد يمر شهر إلا وتنفذ فيه إسرائيل ضربات بطائراتها الحربية أو برشقات صاروخية على مواقع الفصائل التابعة للنظام الإيراني على الأراضي السورية، الأمر الذي يسفر عن سقوط خسائر بشرية بصفوف تلك الفصائل.

مستودعاتٌ ومواقع لتصنيع الصواريخ تتبع للفصائل التابعة للنظام الإيراني، تتخذ من معامل الدفاع لقوات الحكومة السورية في منطقة الزاوية بريف مصياف غربي حماة مركزاً لها، كانت هدفاً لرشقات من الصواريخ قصيرة المدى أطلقتها إسرائيل من فوق الأراضي اللبنانية.
الصواريخ الإسرائيلية، استهدفت أيضاً مواقع للفصائل الإيرانية في معسكر الطلائع بمنطقة الشيخ غضبان بريف مصياف، مخلّفة ستة قتلى من جنسيات سورية وغير سورية وعدداً من الإصابات، بالإضافة إلى تدمير المستودعات بشكل كامل.

من جانبها، قالت وسائل إعلام مقربة من الحكومة السورية، إن الدفاعات الجوية تصدت لصواريخ إسرائيلية على المنطقة الوسطى قادمة من شمال مدينة طرابلس اللبنانية، وأسقط عدداً منها.

وكان الطيران الحربي الإسرائيلي قد شن في الرابع والعشرين من تشرين الثاني نوفمبر ضربة جوية في محيط جبل المانع قرب قرية رويحينة جنوبي القنيطرة بريف دمشق، دون الإعلان عن وقوع خسائر بشرية.

قد يعجبك ايضا