مقتل 4 عناصر من قوات الحكومة السورية على يد الفصائل بريفي إدلب وحلب

حدَّةُ الاشتباكات في شمال غربي سوريا بين الفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي وقوات الحكومة السورية، تتصاعدُ بالتزامن مع انشغال الضامنين لاتفاقِ ما سُمّي بخفضِ التصعيد عن اتفاقهما.

الفصائلُ المسلّحة التابعة للاحتلال التركي نفَّذت ليل أمس الخميس، عمليَّةَ تسلّلٍ إلى مواقع قوات الحكومة السورية في محيط بلدة سفوهن بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، أسفرت عن مقتل ثلاثة عناصر من قوات الحكومة، وإصابة عددٍ آخر منهم، بحسب مصادر ميدانية.

عنصرٌ رابعٌ من قوات الحكومة، قُتل بقصفٍ مدفعي نفّذته الفصائل المسلّحة على مواقع الحكومة في بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي، فيما ردّتِ الأخيرةُ بقصف مواقع الفصائل في محيط بلدتي العنكاوي وحميمات في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، وسفوهن والفطيرة بجبل الزاوية.

هيئة تحرير الشام تقصف مواقع لقوات الحكومة بريفي إدلب وحماة
في الأثناء، شنّت هيئة تحرير الشام الإرهابية، الذراع السوري لتنظيم القاعدة، قصفاً مدفعياً مكثّفاً على مواقع قوات الحكومة في بلدة ترملا بريف إدلب الجنوبي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

في المقابل، ردّت قوّات الحكومة بقصف مواقع لهيئة تحرير الشام الإرهابية في محيط بلدة خربة الناقوس بسهل الغاب في ريف حماة، بالتزامن مع تحليق للطيران الروسي المسيّر في سماء المنطقة، بحسب المصادر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort