مقتل 3 متظاهرين وإصابة العشرات في الناصرية جنوبي العراق

فتحت قوات الأمن العراقية النار على متظاهرين في مدينة الناصرية جنوبي العراق، ما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل وإصابة العشرات، وذلك بعدما وقعت اشتباكات بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب إثر إطلاق الغاز والرصاص، وفق ما أعلنته مصادر بالشرطة العراقية ومصادر طبية.

وخلال محاولة قوات الأمن تفريق المتظاهرين مع اتساع رقعة الاضطرابات في البصرة، أطلقت الرصاص بكثافة على المتظاهرين في ساحة الوثبة القريبة من جسر الأحرار.

ولا يزال المتظاهرون يسيطرون على أجزاء من ثلاثة جسور رئيسية تؤدي إلى المنطقة الخضراء وسط بغداد التي تضم مقار الحكومة والسفارات، كما يحاول المتظاهرون التقدم أكثر، لكن قوات الأمن تمنعهم باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص.

اعتصام أمام حقل نفطي بالبصرة وقطع طرق وجسور

وفي السياق تجددت التظاهرات في السماوة والديوانية لكنها لم تشهد اضطرابات مثل تلك التي تشهدها البصرة، حيث تجمع المتظاهرون عند ثلاثة جسور رئيسية في المدينة، واستخدمت قوات الأمن الذخيرة الحية وعبوات الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

مصادر محلية قالت إن أكثر من 50 متظاهراً أصيبوا في اشتباكات بالمدينة معظمهم بالرصاص الحي وعبوات الغاز المسيل للدموع، في حين أقام متظاهرون خيمة اعتصام أمام حقل نفطي في البصرة استعدادا لغلقه.

وتأتي هذه الخطوات تتفيداً لدعوات أطلقها ناشطون في بغداد من أجل الإضراب العام، إثر ليلة شهدت مواجهات عنيفة في المحافظة، قتل خلالها متظاهر وأصيب 20 آخرون بالرصاص.

ومنذ بدء التظاهرات في العاصمة العراقية بغداد ومدن آخرى، قتل ما لا يقل عن 330 شخصا، في أكبر موجة احتجاجات تشهدها البلاد منذ 16 عاما.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort