مقتل 28 شخصاً ونزوح الآلاف جراء فيضانات بولاية كيرالا جنوبي الهند

أسفرت الأمطار الموسمية الغزيرة التي هطلت على ولاية كيرالا في جنوب الهند عن مقتل 28 شخصا على الأقل وتسببت في انهيار أرضي كبير وفيضانات وعزلت بعض المناطق عما حولها.

وتم إجلاء أكثر من 64 ألف شخص وإغلاق مطار كوتشين الدولي أكثر مطارات الولاية ازدحاما والتي تعتبر مقصدا شهيرا للسائحين.

وصرح مسؤولون بأن المطار الذي يقع على ضفاف نهر بيريار سيغلق حتى التاسعة والنصف بتوقيت جرينتش يوم الأحد لكن البحرية الهندية فتحت قاعدة بحرية لتستخدمها الطائرات التجارية.

وقال مسؤول في حكومة كيرالا طلب عدم نشر اسمه إن عدد القتلى قد يرتفع لأن كثيرين ما زالوا محاصرين تحت الأنقاض.

وشهدت كيرالا فيضانات مدمرة في أغسطس آب من العام الماضي أودت بحياة أكثر من 200 شخص وتضرر منها أكثر من خمسة ملايين. ووصفت هذه الفيضانات بأنها الأسوأ في الولاية خلال نحو قرن وألحقت أضرارا بالحقول والمنازل وغيرها من البنية التحتية تقدر قيمتها بمليارات الدولارات.

وتسببت الأمطار الغزيرة أيضا في فيضانات ودمار في ولايات أخرى في غرب الهند الأسبوع الماضي.

وقال مسؤولون إن 40 شخصا على الأقل لقوا حتفهم في ولايتين فضلا عن نزوح أكثر من 400 ألف بعد فيضان الأنهار بالمنطقة.

قد يعجبك ايضا