مقتل 235 شخصاً بهجوم دموي على مسجد في سيناء

قتل 235 شخصاً وأصيب العشرات، في هجوم شنه مسلحون على مسجد في قرية بمحافظة شمال سيناء، الجمعة، حسبما أفادت وسائل إعلام مصرية رسمية.

وقالت النيابة العامة المصرية إن عدد القتلى ارتفع إلى 235، فيما أصيب عشرات آخرون.

وأفادت مصادر أمنية أن الضحايا بينهم جنود لكن معظمهم من المدنيين، في الحادث الذي وقع بقرية الروضة التي تبعد نحو 40 كيلومتراً غرب مدينة العريش، مركز المحافظة.

وأضافت المصادر أن الهجوم بدأ بانفجار عبوة ناسفة زرعها مسلحون قرب مسجد بشمال سيناء، حيث انفجرت خلال تأدية المصلين لصلاة الجمعة اتبعها هجوم واسع لمسلحين حاصروا المسجد بأربعة سيارات دفع رباعي وفتحوا نيران الأسلحة الرشاشة على المصلين والمتواجدين في المكان.

وقام المسلحون أيضا باستهداف سيارات الإسعاف التي كانت تنقل الجرحى إلى المشافي.

فيما قامت القوات المصرية والأجهزة الأمنية بتمشيط المناطق المحيطة بموقع الحادث، وأفادت مصادر بأن سلاح الجو المصري تمكن من تدمير سيارتين يستقلهما 15 مسلحاً متورطين في الهجوم وجارٍ تعقّب باقي المسلحين المتورطين.

إلى ذلك، أعلنت الرئاسة المصرية حالة الحداد لثلاثة أيام في البلاد تضامناً مع ضحايا الهجوم.

وخلال السنوات القليلة الماضية، ضاعف المتطرفون من هجماتهم على قوات الأمن المصرية في سيناء، وامتدت اعتداءاتهم إلى مناطق أخرى في مصر.

قد يعجبك ايضا