مقتل 23 وإصابة 28 آخرين من الفصائل الإيرانية بقصف إسرائيلي على دير الزور

 

يبدو أنّ مواقع الفصائل التابعة للنظام الإيراني وجماعة حزب الله اللبناني من الجنوب إلى الشمال السوري باتت مستباحةً للضربات الإسرائيلية، في سعي منها لطردهما من الأراضي السورية.

عشر ضرباتٍ صاروخيةٍ شنَّتها إسرائيل على مواقع للفصائل التابعة للنظام الإيراني وجماعة حزب الله اللبناني في البو كمال بدير الزور شرقي سوريا على الحدود العراقية، استهدفت خلالها مواقع ومستودعات ذخيرة وأسلحة، أدّت إلى مقتل ثلاثةٍ وعشرينَ عنصرًا من تلك الفصائل بينهم سبعةُ سوريين، وجرحِ ثمانيةٍ وعشرينَ آخرين من جنسياتٍ مختلفة، وتدميرٍ شبه كاملٍ للمستودعات والمواقع.
مستودعاتُ عيّاش ومعسكر الصاعقة التابعة للنظام الإيراني في أطراف دير الزور كانت هدفاً لأربع ضربات إسرائيلية، كما استهدفت ستُّ ضربات مواقعَ ومستودعاتِ الذخيرة والسلاح في بادية البوكمال، فضلاً عن مستودعاتٍ أخرى في بادية الميادين.

وكالة سانا التابعة للحكومة السورية، أفادت أنّ هجوماً إسرائيلياً بالصواريخ استهدف مناطق بدير الزور والبو كمال، دون ذكر أيِّ تفاصيلَ أخرى.

وكانت إسرائيل قد قصفت في السادس من كانون الثاني يناير الجاري كتيبة الرادار غربي بلدة الدور في ريف السويداء الغربي، وكتيبة نجران غربي المدينة، ومحيط الفرقة الأولى التابعة لقوات الحكومة السورية في منطقة الكسوة بريف دمشق، أدّت لمقتل ثلاثةِ عناصرَ من قوّات الحكومة السورية.

قد يعجبك ايضا