مقتل 20 من حركة الشباب الإرهابية في معارك وسط الصومال

أعلنتْ ولايةُ غلمدغ وسطَ الصومال، عن مقتل 20 عنصراً من حركة الشباب الإرهابية وإصابة 50 آخرين، جرَّاءَ معاركَ عنيفةٍ بينهم وبين الجيش الصومالي في بلدة بعادوين شرقيَّ محافظة مدغ وسطَ البلاد.

وقال وزيرُ الأمن بولاية غلمدغ، أحمد معلم فقي، في تصريحاتٍ صحفية، إنَّ حركةَ الشباب الإرهابية استهدفتْ بقذائف بلدة بعادوين، ما أدى إلى أضراراً مادية كبيرة بالمنطقة، مشيراً أنه كان هنالك وفد حكومي موجود بالمنطقة لتفقّد الأوضاع هناك.

وأضاف فقي، أن المعاركَ جاءتْ رداً على استفزازات الحركة الإرهابية، ما دفع بقوات مشتركة من القوات المحلية والجيش الصومالي والسكان بمهاجمة معقل الحركة.

وأضافَ وزير الأمن أنَّ الهجومَ أسفر عن خسائرَ فادحةٍ في صفوف عناصر الحركة الإرهابية، بينما قُتِلَ 6 من القوات المشتركة وأُصيبَ ١٠ آخرون.

قد يعجبك ايضا