مقتل 15 عنصراً من حركة الشباب الإرهابية جنوبي الصومال

لقي خمسةَ عشرَ عنصراً من حركة الشباب الإرهابيَّة مصرعَهم وأُصِيبَ آخرون على إثرِ عمليَّةٍ أمنيَّةٍ في بلدةِ غمبولي بمحافظة شبيلى الوسطى جنوبيَّ الصومال.

ووَفْقَ إذاعةِ صوتِ الجيش الرسمية فإنَّ قواتِ الكوماندوز الخاصة المُدرَّبة أمريكيّاً هي التي نفَّذتْ العمليَّةَ وصادرتْ أسلحةً وذخائرَ من الإرهابيين.

وأوضحَ حسن محمد عثمان، القائمُ بأعمال قائد الكتيبة 16 بالجيش الصومالي في تصريحاتٍ لإذاعةِ صوتِ الجيش، أنَّ العمليَّةَ كانتْ مُخططاً لها مسبقًا، وكانتْ تهدُفُ إلى تثبيتِ الأمن وإحباطِ هجماتٍ مرتقبةٍ لحركة الشباب الإرهابية.

يُشَارُ إلى أنَّ الجيشَ الصوماليَّ، يشنُّ عمليَّاتٍ استباقيَّةً ضدَّ أهدافٍ ومواقعَ لحركة الشباب الإرهابية المرتبطةِ بتنظيم القاعدة في جنوب ووسط البلاد.

قد يعجبك ايضا