مقتل 12 شخصاً وفقدان 15 طفلاً في هجوم شرق جنوب السودان

قال مسؤولون، الثلاثاء إن شبُاناً هاجموا قرية في شرق دولة جنوب السودان، وقتلوا اثني عشر شخصاً إضافةً إلى فقدان خمسة عشر طفلاً، وذلك في ظل استمرار تصاعد الصراعات المحلية، قبل انتخاباتٍ مُقررةٍ أواخرَ هذا العام.

وذكر وزير الإعلام في منطقة “بيبور” الإدارية الكبرى “أبراهام كيلانج” أن الحادث الأخير وقع يومَ الأحد، في مقاطعة “بوتشالا”، وأن معظم القتلى من كبار السن، إضافةً إلى إصابة عشرةٍ آخرين ونهب بعض الماشية.

وذكر القائم بأعمال مفوض المقاطعة أن المهاجمين الذين ينتمون إلى جماعة “المورلي” العرقية، يُشتبه أيضاً بقيامهم باختطاف الأطفال المفقودين.

هذا وتشهد المنطقة صراعاتٍ عرقيةً بين عدة مجموعات، حيث قُتل خمسة عشر شخصًا في أواخر آذار مارس الفائت، من بينهم نائبُ قائد جيش مقاطعة “بوما” ومسؤولون حكوميون والحرس الشخصي لمفوّض المقاطعة.