مقتل عنصر من قوات الحكومة برصاص مجهولين بريف درعا جنوبي سوريا

قُتل عنصرٌ من قوات الحكومة السورية برصاص مسلحين مجهولين، بريف درعا جنوبي سوريا.

وأفادت مصادر محلية، أن متعاوناً مع ما تسمى “شعبة المخابرات العسكرية” التابعة لقوات الحكومة السورية، قتل جراء استهدافه بالرصاص المباشر من قبل مسلحين مجهولين بالقرب من مدينة نوى بريف درعا الغربي، حيث لاذ المسلحون بالفرار لجهة مجهولة.

وتشهد مناطق سيطرة قوات الحكومة السورية، عمليات قتل واغتيال تطال المدنيين والعسكريين، بالتزامن مع عمليات سرقة وخطف مقابل فدى مالية، في ظل فوضى وفلتان أمني مستشري هناك.