مقتل عنصرين من قوات الحكومة السورية في ريف درعا الشرقي

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بمقتل عنصرين من قوات الحكومة السورية، إثر استهدافهما بالرصاص المباشر من قبل مسلحين مجهولين قرب بلدتي صيدا-كحيل في ريف درعا الشرقي.

وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري مئتين وسبعة استهدافات جرت جميعها بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل مئة واثنين وستين شخص.

مقتل طفل نتيجة اشتباك مسلح بقذائف في ريف درعا
وفي سياق متصل أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل طفل وإصابة مدني آخر بطلق ناري نتيجة اشتباكات بالأسلحة الخفيفة وقذائف “الآربيجي”، إثر خلاف سابق في بلدة نصيب بريف درعا الشرقي.

وكان المرصد السوري وثق، منتصف أبريل/نيسان الفائت، مقتل مدني وإصابة آخر، بإطلاق نار مباشر، في بلدة نصيب في الريف الشرقي لمحافظة درعا جنوبي سوريا، إثر تجدد خلاف قديم.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort