مقتل عشرات الارهابيين في غارات للتحالف الدولي شمالي إدلب

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية التابعة لوزارة الدفاع، السبت، إن قوات أمريكية وجهت ضربة لمنشأة تابعة لتنظيم القاعدة شمالي إدلب في سوريا، بهجوم استهدف اجتماعاً لقيادة التنظيم.

وقال المتحدث باسم القيادة، إيرل براون، في بيان، ان العملية استهدفت قادة تنظيم القاعدة في سوريا المسؤولين عن هجمات تهدد المواطنين الأمريكيين، وشركاء الولايات المتحدة والمدنيين الأبرياء، حسب قوله.

من جانبه أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل أكثر من 40 شخصاً من الفصائل المسلحة بينهم قيادات جراء قصف جوي طال اجتماعاً لقيادات ما يسمى بتنظيم حراس الدين وأنصار التوحيد وهيئة تحرير الشام الإرهابية، بين كفريا ومعرة مصرين شرق إدلب.

ورجحت مصادر محلية، أن القصف استهدف زعيم تنظيم هيئة تحرير الشام الإرهابية، المدعو أبو محمد الجولاني، فيما يلف الغموض مصيره.