مقتل ضابط ومدني في اشتباكات بمحافظة بلوشستان جنوب شرقي إيران

أفادت وسائل إعلام إيرانية أن ضابطاً في الشرطة ومدنياً قتلا خلال اشتباكات مع مسلحين بمحافظة بلوشستان جنوب شرقي إيران.

وقالت وكالة “إرنا” إن ضابطاً يدعى محمد مهدي نجاتي نيا، قتل نتيجة اشتباك مسلح مع مجموعة من العناصر في منطقة ميرجاوه المتاخمة للحدود مع باكستان.

وأوضحت الوكالة أن المسلحين فتحوا النار نحو نقطة تفتيش حدودية في منطقة ميرجاوه، والتي تضم معبراً رئيسياً بين إيران وباكستان.

من جانبه، ذكر موقع “حال وش” الإخباري، أن قوات حرس الحدود الإيرانية فتحت النار على 3 سيارات كانت مطاردة بعد أن أعدت لها كمينا في منطقة ميرجاوه، مبينة أن الأشخاص الموجودين في السيارة ردوا بإطلاق النار، ما أدى لمقتل شرطي ومدني.