مقتل ضابط منشق عن قوات الحكومة السورية تحت التعذيب في سجن صيدنايا

أفادَ المرصدُ السوري لحقوق الإنسان بمقتلِ ضابطٍ منشق عن قوات الحكومة في سجن صيدنايا العسكري بريف العاصمة دمشق.
وأوضحت مصادِرُ محلية للمرصد أنَّ عائلةَ الضابط المنشق الذي ينحدرُ من مدينة نوى بريف درعا تسلَّمت جثة ابنها بعد مقتلِه تحت التعذيب على يد قوات الحكومة السورية.

وذكرت المصادرُ أنَّ الضابط البالغ من العمر 34 عاماً كان قد سلَّم نفسه للأجهزة الأمنية في درعا خلال شهر كانون الأول من العام 2018 عقب ما يُسمّى باتفاق التسوية، مشيرةً إلى أنَّ ذويه كانوا قد دفعوا مبالغَ طائلة لمعرفةِ مصير ابنهم الذي بقيَ معتقلاً لمدة أربع سنوات قبل أن يتمّ تسليم جثّته.

وبذلك يرتفع عددُ الذين قضوا تحت التعذيب في سجون الحكومة السورية إلى أربعة وستين شخصاً منذ مطلع العام 2022 بحسب المرصد السوري.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort