مقتل شخص من قبل مسلحين مجهولين في القلمون بريف دمشق

قُتل شخصٌ ممّن أجروا ما تعرف بـ”التسويات” على أيدي مسحلّين مجهولين في القلمون الشرقي بريف دمشق.

وبحسب مصادرَ محليّة من المنطقة، فإنّ مسلّحين مجهولين يستقلّون دراجةً نارية ألقوا قنبلةً يدوية على شخصٍ بمدينة الرحيبة في القلمون الشرقي بريف دمشق، ما أسفر عن مقتله على الفور، فيما لاذ المهاجمون بالفرار.

وأضافتِ المصادر، أنّ الشخص الذي تمّ قتله كان من الناشطين في التظاهرات ببداية الأزمة السورية عام ألفين وأحد عشر، قبل أن ينضم لما تعرف بالتسويات التي أجرتها قوات الحكومة في مناطق القلمون عام ألفين وثمانية عشر، عَقِبَ سيطرتها على المنطقة.

وبذلك ترتفع حصيلة عمليات القتل والاغتيال في مناطقِ سيطرة قوات الحكومة إلى ثلاثةٍ وستين شخصاً منذ مطلع العام الحالي، بحسب إحصائيات منظّماتٍ حقوقية، نتيجة حالة الفوضى والانفلات الأمني التي تعانيها تلك المناطق.

قد يعجبك ايضا