مقتل ثمانية من قادة “النصرة” بريف رأس العين وسط اشتباكات بقرى زركان

رغم الضربات الموجعة التي يتلقاها العدو التركي، والفصائل الإرهابية التابعة له، وفي خرق سافر لوقف إطلاق النار، لا يزال العدوان مستمراً على منطقة رأس العين، شمال شرقي سوريا.

قوات سوريا الدمقراطية وفي إطار ردها المشروع على الهجمات، قضت على ثمانية من قادة الفصائل الإرهابية، بعد رصدها اجتماعاً لهم في قرية ليلان بمنطقة رأس العين.

إصابة 12 عنصراً من قوات النظام بمنطقة زركان بريف رأس العين

وفي سعيهم للسيطرة على القرى التابعة لناحية زركان، واصل جيش العدو والفصائل الإرهابية هجومهم على قرية أم عشبة التابعة لناحية زركان، وقرية العريشة في ناحية تل تمر، مما تسبب بإصابة اثني عشر عنصرا من قوات النظام السوري بجروح.

وشهدت قرية عين الحلوة اشتباكات قوية بين قسد وعناصر العدو والفصائل الإرهابية، بالتزامن مع قصف مدفعي للعدو على زركان لمحاولة عزلها عن ناحية تل تمر، وسط تحليق مكثّف لطيران الاستطلاع في سماء المنطقة.

ankara escort çankaya escort