مقتل العشرات من التنظيم والنظام في البادية السورية

شن تنظيم داعش الإرهابي، صباح اليوم، هجوماً معاكساً على نقاط تمركز قوات النظام في البادية السورية، قتل على إثر ذلك 39 عنصراً من قوات النظام وأُصيب 25 آخرين بجروح، كما وقتل 31 داعشياً إثر الأشتباكات وغارات للطيران الروسي.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان “أن التنظيم شن خمس هجمات انتحارية على الأقل بواسطة سيارات مفخخة كما وزرعوا الألغام على خط الجبهة”.

وأفادت الوكالة العربية السورية للأنباء “سانا” أن غارات استهدفت مواقع لـ”داعش” بينها مخزن ذخيرة في ريف حمص الشرقي.

وفي الميادين أعدم تنظيم داعش الإرهابي شاباً ينحدر من بلدة بقرص، وذلك رمياً بالرصاص من قبل إرهابيي “الحسبة” التابعة لتنظيم “داعش”، عقب مشاجرة معهم بسبب التدخين، ومحاولة دورية “الحسبة” اعتقاله وضربه، حيث عاجله أحد عناصر الدورية بإطلاق النار عليه ما تسبب في استشهاده.

ومن جهةٍ ثانية شهدت بادية السويداء اشتباكاتٍ عنيفة بين قوات النظام وميليشياته من جهة وفصيلا أحمد العبدو وأسود الشرقية من جهةٍ أخرى، على محاور واقعة في الريف الشمالي الشرقي لمدينة السويداء.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان فإن قوات النظام تمكنت من تحقيق تقدم هام في المنطقة، والسيطرة على مواقع حدودية، لتنهي بذلك وجود الفصائل على الحدود السورية -الأردنية داخل الحدود الإدارية في محافظة السويداء.

فيما ترافقت الاشتباكات مع قصف متبادل بين طرفي القتال وضربات جوية اسشتهدفت محاور القتال، ما خلّف خسائر مادية وبشرية في صفوف الطرفين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort