مقتل العشرات في اشتباكات بين قوات الحكومة اليمنية والحوثيين بمأرب

 

اشتباكاتٌ تعتبر هي الأعنف منذ بدءِ الحوثيين هجومَهم على محافظة مأرب شمالي اليمن، حيث شهدت المحافظة اشتباكاتٍ في عدّة جبهاتٍ ممّا أدّى إلى مقتل سبعةٍ وعشرينَ عنصراً من القوات الحكومية بالإضافة إلى أربعةٍ وثلاثين عنصراً من الحوثيين، بحَسَبِ ما أعلن عنه مصدرٌ في الحكومة اليمنيّة.

المصدر أكّد أنَّ الحوثيّين تسلّلوا إلى تلال غرب سدّ مأرب من عدّة جبهات، مشيراً إلى أنّ القوّات اليمنيّة تمكّنت من صدِّ الهجمات جنوب غرب المحافظة.

في حين أشار مصدرٌ عسكريٌّ آخر إلى أنَّ اشتباكاتٍ عنيفةً دارت في مِنطَقة أبلح جنوب مأرب استمرّت لأكثرَ من ثماني ساعات، أدّت إلى سقوط قتلى من الطرفَين، مضيفاً أنّ جبهة الكسارة شمال مأرب شهدت معاركَ عنيفةً وقصفًا مدفعيًا متبادلًا.

وبقيت مدينة مأرب الواقعة على بُعد مئةٍ وعشرينَ كيلومترًا شرقَ العاصمة صنعاء، بمنأى من الحرب في بدايتها، لكن منذ عامٍ تقريباً، اقتربت المعارك منها، واشتدت وتيرتها بعد أنْ استأنفَ الحوثيون في الثامن من شباط/فبراير هجومَهم على المحافظة.

ويشهد اليمن بعد ستِّ سنواتٍ من المعارك التي حصدت أرواح آلاف اليمنيين، انهيارًا في قطاعات الصحة والاقتصاد والتعليم وغيرها، فيما يعيش أكثرُ من ثلاثةٍ فاصلة ثلاثة ملايين نازحٍ في مدارسَ ومخيّماتٍ تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة.

قد يعجبك ايضا