مقتل أكثر من 60 شخصاً جراء قصف إسرائيلي وسط قطاع غزة

ليلة دامية في قطاع غزة حصيلتها عشرات الضحايا جراء قصف إسرائيلي مكثف استهدف وسط القطاع، وسط حالة إنسانية توصف بالكارثية في عموم مناطق غزة لاسيما مدينة رفح بالجنوب التي تشهد توغلاً إسرائيلياً بعدة أحياء.

مراسل اليوم، أفاد أن قصفاً عنيفاً للطيران الإسرائيلي استهدف عدة منازل سكنية في مخيمات البريج والمغازي والنصيرات وقرية المصدر وسط قطاع غزة خلال ساعات الليل، ما أسفر عن مقتل ستة وستين شخصاً وإصابة العشرات، بالتزامن مع مقتل شخصين في مدينة رفح جراء استهداف مسيرة إسرائيلية منطقة ميراج بالمدينة.

وأضاف مراسلنا، أن الجيش الإسرائيلي كثف صباح الأربعاء من قصفه المدفعي على مخيمي المغازي والبريج وسط قطاع غزة، وعلى بلدات الزنة وعبسان الكبيرة والقرارة شمال مدينة خان يونس جنوبي القطاع، بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي متواصل على المناطق الشرقية ومخيم يبنا وحي الشابورة ومحيط دوار زعرب وتل السلطان بمدينة رفح في الجنوب.

اشتباكات عنيفة بين الفصائل والجيش الإسرائيلي برفح جنوب قطاع غزة
يتزامن ذلك وفقاً لمراسلنا مع اشتباكات عنيفة بين الفصائل الفلسطينية والجيش الإسرائيلي تتخللها انفجارات بشكل متواصل في محيط مخيم الشابورة ودوار العودة بمدينة رفح، حيث يتقدم عدد من آليات الجيش الإسرائيلي نحو منطقة الكراج الشرقي وسط المدينة، فيما تتمركز آليات أخرى شمالي مستشفى النجار ومحيط المعبر وفي حي السلام وحي التنور شرقي المدينة.