مفوضية حقوق الإنسان العراقية: 70 مصاباً بين المحتجين والقوات الأمنية

خلال يومين من الاحتجاجات في العاصمة بغداد ومحافظتي كربلاء وبابل، وثّقت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق إصابة سبعين من قوات الأمن والمتظاهرين، نتيجة الاشتباكات بين الطرفين، واعتقال العشرات ممن سمتهم المفوضية بمثيري الشغب بين المحتجين.

المفوضية ذكرت في بيان أنها وثقت من خلال فرقها للرصد في الميدان، خلال يومي الاثنين والثلاثاء إصابة ثلاثة عشر متظاهراً بالعصي والهراوات، إضافة لإصابة ثمانية من القوات الأمنية في بغداد، في اشتباكات بين المتظاهرين والقوات الأمنية.

وأرجعت المفوضية ارتفاع الإصابات إلى قيام من وصفتهم بـ”متظاهرين غير سلميين” بإلقاء قنابل مولوتوف وقنابل صوتية تجاه القوات الأمنية، إضافة لاستخدام الحجارة من قبل الطرفين، وإلقاء القوات الأمنية للغازات المسيلة للدموع.

وبحسب البيان فقد تم توثيق اعتقال واحد وتسعين شخصاً من مثيري الشغب، الذين قاموا بإلقاء قنابل المولوتوف والاعتداء على القوات الأمنية، وحرق بعض المحال التجارية في بغداد.

وكشفت المفوضية في بيانها أنها رصدت إصابة خمسة عشر من القوات الأمنية في محافظة كربلاء، إضافة لإصابة اثنين وعشرين من القوات الأمنية واثني عشر من المتظاهرين في محافظة بابل.

البيان طالب المتظاهرين بالحفاظ على السلمية وإبعاد من سماهم بـ”العناصر المندسة”، التي تحاول حرف التظاهرات عن مسارها، والالتزام بالأماكن المحددة من قبل الجهات المختصة، كما دعا القوات الأمنية إلى الاستمرار بحماية المتظاهرين السلميين، والتنسيق معهم للمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة.

قد يعجبك ايضا