مغادرة أردوغان لتركيا تشكّل خطراً عليه ومن المحتمل أن يعجز عن العودة إليها

أدلى المسؤول السابق في البنتاغون مايكل روبن – وهو كاتب ينتمي لتيّار المحافظين الجدد سبق، وأن تناول المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها تركيا في الخامس عشر من يوليو/ تموز – بتصريحاتٍ حول زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

روبن، في تغريدة نشرها على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، أنّ أردوغان الذي يستعدّ لزيارة أمريكا، متسائلاً ما إن كانت مغادرة أردوغان لتركيا تشكل خطراً عليه، وما إن كان من المحتمل أن يعجز عن العودة إليها.

ووصِفت عبارات روبن هذه بأنّها تهديد لزيارة أردوغان المرتقبة إلى أمريكا.
ankara escort
çankaya escort
ankara escort
çankaya escort
escort ankara
çankaya escort
escort bayan çankaya
istanbul rus escort
eryaman escort
escort bayan ankara
ankara escort
kızılay escort
istanbul escort
ankara escort
ankara rus escort
escort çankaya
ankara escort bayan
istanbul rus Escort
atasehir Escort
beylikduzu Escort
Ankara Escort
malatya Escort
kuşadası Escort
gaziantep Escort
izmir Escort

وكان رئيس مجلس العلاقات الخارجية الأمريكية ريتشارد هاس، قد نشر أيضا تغريدة يوم أمس، ذكر خلالها أنّه من الرائع رؤية إدارة ترامب تسلّح أكراد سوريا، مفيداً، أنّه في حال إلغاء أردوغان لزيارته إلى أمريكا، فإنّ هذا الأمر لن يسبّب خسائر كبيرة بالأخذ في عين الاعتبار إدارته الاستبدادية ودوره السلبي في سوريا.

هذا ومن المنتظر أن يتوجّه أردوغان إلى الولايات المتحدة الأمريكية، في السادس عشر من الشهر الجاري، و التي وصفها الرئيس التركي ” بلقاءٍ حاسم “، وتسبّب إعلان أمريكا -تسليحها وحدات حماية الشعب الكردية بالأسلحة الثقيلة قبيل الزيارة المرتقبة- في توترات بين البلدين.

قد يعجبك ايضا