مع استمرار هجمات طالبان.. القوات الأمريكية تنفذ ضربات ضد الحركة

لم تتوقف هجمات طالبان على القوات الحكومية طوال الفترة الماضية، رغم استمرار المفاوضات الجارية في الدوحة بين طرفي النزاع الأفغاني، الأمر الذي دفع القوات الأمريكية لتنفيذ ضربات على الحركة، بحسب المتحدث باسم القوات الأمريكية في أفغانستان سوني ليغيت.

المسؤول الأمريكي قال نقلاً عن قائد القوات سكوت ميلر، إن القوات الأمريكية نفذت على مدار اليومين الماضيين عدة ضربات موجهة في ولاية هلمند، للدفاع عن قوات الدفاع الوطني الأفغانية التي تعرضت لهجوم من قبل طالبان، مؤكداً مواصلة الدفاع عن القوات الأفغانية.

ليغيت دعا طالبان إلى وقف هجماتها في هلمند بشكل فوري وخفض العنف في أنحاء البلاد، مشيراً إلى أن تلك الهجمات تتعارض مع الاتفاق مع الولايات المتحدة، وتقوض محادثات السلام الجارية في البلاد.

ونقلت وسائل إعلام أفغانية، أن عشرة جنود من الجيش الوطني الأفغاني وثلاثة مدنيين قتِلوا وأصيب ثلاثة آخرون في انفجار عبوة ناسفة، استهدفت طريقاً استراتيجياً في أفغانستان.

واندلعت معارك عنيفة نهاية الأسبوع الماضي في ضواحي لشكركاه مركز ولاية هلمند، التي تعد من المناطق القليلة التي لم تسيطر عليها طالبان حتى الآن، بعد أن هاجم مسلحو الحركة عدة قواعد متقدمة لقوات الأمن في المنطقة.

وعقدت الولايات المتحدة وحركة طالبان في شباط فبراير الماضي اتفاقاً في الدوحة، تعهدت واشنطن بموجبه بسحب القوات الأجنبية من البلاد، بحلول منتصف العام القادم، على أن تتعهد الحركة بعدة بنود أمنية منها الامتناع عن مهاجمة المدن.

قد يعجبك ايضا