معارك عنيفة بين النظام والفصائل المسلحة بريف حماة

معارك عنيفة اندلعت في سهل الغاب بالريف الشمالي الغربي من حماة، بين قوات النظام السوري والفصائل المسلحة المدعومة من تركيا.

المرصد السوري لحقوق الإنسان قال، إن سبعة عناصر من قوات النظام قتلوا، وأربعة من الفصائل المسلحة، في هجوم للأخيرة على قرية الحويز، وسط قصف جوي وبري مكثف للنظام على مناطق العقمية والحويجة، بسهل الغاب.

وفي ريف إدلب، قُتل إرهابي وأصيب اثنان من أطفاله بجروح، إثر انفجار منزله في قرية شابور جنوب بلدة سراقب، بحسب المرصد.

فيما استشهد خمسة مدنيين بينهم طفل جراء قصف طائرات النظام لمناطق البارة ، ومعرة النعمان، وقرية عابدين بريف إدلب.

الاتحاد الأوروبي: لا يمكن حل المشكلة في سوريا عسكرياً

وفي صعيد متصل، أعرب الاتحاد الأوروبي، الخميس، عن قلقه إزاء هجمات النظام السوري وروسيا على محافظة إدلب، وأدان استهداف المدنيين والمستشفيات والمدارس.

الاتحاد دعا جميع الأطراف إلى ضبط النفس، وقال إنه لا يمكن حل المشكلة في سوريا عسكريًّا، ولا يمكن تحقيق السلام ما دامت الأعمال التي وصفها بالوحشية مستمرة.

ويرتفع عدد الخسائر البشرية إلى حوالي الألفي شخص، منذ بدء الهجوم الأعنف في الثلاثين من نيسان الماضي، على المنطقة العازلة.

قد يعجبك ايضا