معارك عنيفة بين الجيش السوداني والدعم السريع بولاية شمال كردفان

مدينتا الأبيض وأم روابة في ولاية شمال كردفان وسط السودان اللتان شهدتا عمليات قتالية متفرقة خلال الأيام الماضية، استعرت فيهما المعارك الطاحنة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع خلال الساعات الأخيرة، مع تضارب المعلومات بشأن مدى تقدم الطرفين فيها.

الدعم السريع وفي بيان رسمي قالت إنها ألحقت هزيمة بقوات الجيش في المحورين، وإنها قد قتلت أكثر من تسعمئة عنصر من القوة المهاجمة في معارك مختلفة، وأسرت آخرين واستولت على عرباتٍ قتالية وأسلحةٍ وذخائرَ في مدينتي الأبيض وأم روابة.

في المقابل لم تصدر أيُّ تصريحاتٍ رسمية من الجيش عن تلك المعارك، لكنَّ حساباتٍ مواليةً له على منصات التواصل الاجتماعي تحدّثت عن مقتل قائد الدعم السريع في شمال كردفان، وعددٍ من كبار الضباط في معارك شرق مدينة الأبيض، وهو ما اعترف به ناشطون موالون للدعم السريع.

ونُقِلَت فيديوهات بثها ناشطون موالون للجيش أن قوات الهجّانة التابعة للجيش ألحقت خسائرَ كبيرة بالدعم السريع في جبل كردفان قرب بلدة العين، بالإضافة إلى استرداد المعسكر التابع له في الجبل بعد فرار قوات الدعم التي كانت قد سيطرت عليه منذ عدة أشهر.

وتسيطر قوات الدعم السريع على معظم ولاية شمال كردفان التي تقع بين وسط البلاد وغربها، بما في ذلك الطرق البرية التي تربطها بشرق وغرب البلاد، بينما تسيطر على مركز مدينة الأبيض الفرقة الخامسة أو ما تعرف بقوات الهجانة التابعة للجيش.