معارك طاحنة في محيط سيفرودونيتسك إثر هجوم روسي عنيف

معاركُ شرسة تدور في إقليمِ دونباس شرقيَّ أوكرانيا، هكذا وصفت السلطاتُ الأوكرانية مجرياتِ الأحداث والمعاركِ الحالية في سيفرودونيتسك ومحيطها، نافية أنّ تكونَ المدينةُ قد سقطت بيد القواتِ الروسية.

حاكمُ لوغانسك الأوكراني سيرغي غايداي قال إنّ المنطقةَ تشهدُ مواجهاتٍ عنيفةً بين القوات الروسية والأوكرانية، لافتاً أنّ المعارك الأشرسَ تدورُ قرب مدينة سيفرودونيتسك، في قريتي “توشكيفسكا وزولوتي”، حيثُ تشنُّ القواتُ الروسية هجوماً عنيفاً في محاولةٍ للتقدم من جنوب المدينة.

المسؤولُ الأوكراني أفادَ أيضاً بتعرّضِ مدينة ليسيتشانسك المقابلة لسيفرودونيتسك، لضرباتٍ روسيّةٍ شديدة، واصفاً الوضعَ فيها بالخطر جداً.

موالون لروسيا يعلنون مقتل وإصابة نحو 15 شخصاً بقصف للقوات الأوكرانية

في غضونِ ذلك، أعلنت القواتُ الموالية لروسيا مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة أحد عشر آخرين، جراء سلسلةِ عملياتِ قصفٍ نفذتها القواتُ الأوكرانية على منطقة دونيتسك، مشيرةً إلى أن سبعة وسبعين من العاملينَ في مناجمِ الفحم، قد حُوصروا، جراءَ قصفٍ مماثل استهدفَ منجمَ زاسيادكو.

وأضافت القواتُ المواليةُ لروسيا أن القواتِ الأوكرانيّةَ فقدت أربعة وعشرينَ جندياً وستَّ ناقلاتِ جندٍ مدرّعة وسبعَ مركباتٍ، في منطقة لوغانسك، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

زيلينسكي يتفقد قواته في مدينة ميكولايف الساحلية

وفيما كان القصفُ والهجماتُ المتبادلة على أشدِّها في الشرق، كشفَ الرئيسُ الأوكرانيُّ فولوديمير زيلينسكي، أنه أجرى زيارةً تفقديّةً للقواتِ الأوكرانية في مدينةِ ميكولايف الساحلية جنوبيَّ البلاد، وذلك للمرّةِ الأولى منذ بدء الحرب.

وتُعدُّ مدينةُ ميكولايف من أبرزِ أهدافِ القوات الروسية في الجنوب الأوكراني، نظراً لموقعِها الاستراتيجي قرب مدينة أوديسا، التي تشكّلُ المتنفسَ التجاريَّ الوحيدَ لكييف على البحر الأسود.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort