معارك بين قوات النظام والفصائل المسلحة جنوبي إدلب

ما تزال الأوضاع داخل المنطقة العازلة بين كرّ وفر، بين قوات النظام والفصائل المسلحة وعلى رأسها هيئة تحرير الشام الإرهابية.

المرصد المرصد السوري لحقوق الإنسان وثق هجوماً مباغتاً نفذته الفصائل والهيئة على محور القصابية بالقطاع الجنوبي من ريف إدلب، حيث دارت اشتباكات عنيفة بينها وبين قوات النظام، أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى من الطرفين.

وبالرغم من أن الفصائل استطاعت أن تدخل إلى قرية القصابية، إلا أنها سرعان ما انسحبت منها، تحت ضغط الكثافة النارية.

في السياق استهدفت الفصائل بالمدفعية والصواريخ مناطق وتمركزات قوات النظام في عدة مناطق بريفي حماة الغربي والشمالي الغربي.

وجاء ذلك عقب مقتل ستة عناصر على الأقل من قوات النظام السوري، جراء استهداف آليتهم بصاروخ موجه بريف حماة الغربي.

كما وثق المرصد استشهاد مدنيين اثنين جراء قصف لطائرات النظام الحربية، أحدهما بغارة في جب الكاس بريف حلب الجنوبي، والثاني في مدينة جسر الشغور بريف إدلب.

في الأثناء شنت طائرات النظام السوري والطائرات الروسية، عشرات الغارات التي استهدفت محاور في ريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي والأرياف المحيطة بإدلب، بالإضافة إلى استهداف محور كبانة بريف اللاذقية الشمالي ومناطق بريف حلب الجنوبي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort