مظلوم عبدي: مستعدون للتفاوض مع تركيا

“من الممكن إجراء محادثات مباشرة مع تركيا” بهذه العبارة الصريحة، أعرب القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، عن استعداده لاستئناف الحوار مع النظام التركي، بالإضافة إلى التعاون معه في مسعاه لإعادة رفات سليمان شاه إلى موقعٍ بالقرب من كوباني.

مرونةٌ وحسن نية تجاه تركيا، مشروطة بألا تخطئ الأخيرة في تقديرها على أنه ضعف، بحسب عبدي، الذي قال إنهم سيكونون سعداء لمساعدة تركيا بروح السلام، الذي يجب أن يكون متبادلاً.

عبدي شدد على أن القضية الكردية في تركيا وسوريا والعراق متشابكة، ولا يمكن فصلها عن بعضها، مشيراً إلى أنه كلما خطت تركيا خطوة نحو السلام، فإن آثارها الإيجابية ستكون محسوسة هنا في روج آفا، بعكس تحركاتها العدائية، التي أثرت سلباً على جانبي الحدود.

تأثيرٌ أحدث نتائج كارثية، وفقاً للجنرال عبدي، قائلاً إن تركيا قامت بتغيير التركيبة الديمغرافية للمنطقة، وتنتهك حقوق الأقليات العرقية والدينية التي تعيش هناك، وحمّل مسؤولية أعمال تركيا في كوباني على كل من واشنطن وموسكو.

عبدي: النظام التركي لم يعد يمتلك حجج لشن عدوان جديد

ولفت الجنرال إلى أن النظام التركي لم يعد يمتلك أي حجة لشن عدوان جديد على المنطقة، مضيفاً إن جميع ذرائعه سقطت بعد خروج قسد من المناطق الحدودية، وانتشار قوات النظام السوري فيها.

القائد العام نوه أيضاً إلى أن الولايات المتحدة تقوم بدور الوساطة في السلام بينهم وبين النظام التركي، مؤكداً أن انهاء الخلافات مع تركيا سينعكس ايجاباً على وضع الكرد هناك، ويساعد في تغيير الرأي العام التركي لصالح السلام.

عبدي أوضح أن هذا لا يعني أن تركيا مسؤولة عن حل القضية الكردية في سوريا، أو أنهم مسؤولون عن حل القضية الكردية في تركيا، مضيفاً أنهم ليسوا طرفاً في الصراع داخل تركيا، وأن المشكلة الكردية في شمال وشرق سوريا هي مشكلة سوريا الداخلية، وتحتاج إلى التفاوض على ذلك مع النظام السوري معرباً عن ثقته في تحقيق ذلك.

الجنرال عبدي أعرب أيضاً عن قلقه الكبير حيال ما يتعرض له أهالي إدلب من تهجير، وقال أنه أبدى استعداده لاستقبال النازحين من هناك.

عبدي: روسيا ستساعد في اتفاقنا مع النظام السوري لما تتمتع به من نفوذ كبير

وفيما يتعلق بدور روسيا، وصفه عبدي بالإيجابي، لا سيما فيما يتعلق بحل مشاكل شمال وشرق سوريا، قائلاً إن روسيا تتمتع بنفوذ كبير في سوريا، وستسهم بشكل كبير في مساعدتهم على التوصل إلى اتفاق مع النظام السوري.

عبدي دعا أيضاً واشنطن، إلى بذل المزيد من الجهود للمساعدة في ضمان حل سياسي عادل للنزاع في سوريا، وللمساعدة في ضمان منح جميع أبناء الشعب السوري بما فيهم الكرد حقوقهم الكاملة في سوريا ديمقراطية جديدة، ضمن دستور سوري جديد، على حد قوله.

وكشف القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، بأنهم يعملون على عقد مؤتمر القاهرة، مشيراً إلى أن علاقة الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا مع مصر ودول الخليج جيدة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort