مظاهرات في العاصمة الجزائرية تطالب بـتحرير العدالة والإعلام

شهدت العاصمة الجزائرية، الجمعة، خروج الآلاف في مظاهرات حاشدة، مطالبين بـصحافة حرة ومستقلة، ورافعين شعارات تحض على تحرير العدالة والإعلام.
وطالب المتظاهرون بصحافة حرة ومهنية ومحايدة، وإعادة السلطة إلى الشعب، وإجراء تغيير جذري في الدولة، يحقق الأمن والاستقرار للجزائريين.

كما انتقد المتظاهرون قرار الرئيس عبد المجيد تبون بتنظيم انتخابات نيابية مبكرة في الثاني عشر من حزيران/ يونيو المقبل، معتبرين ذلك محاولةً للهروب من الأزمة السياسيّة والاقتصاديّة التي تهزّ البلاد.

وعاد أنصار الحراك في الجزائر إلى التظاهر في كل أسبوع، بعد عام من التوقف بسبب الأزمة الصحية جراء تفشّي فايروس كورونا في البلاد.

قد يعجبك ايضا