مطعم “كورونا” يلفت الانتباه في الضفة الغربية

“سندوتش كورونا” … في أحد شوارع بيت لحم الرئيسية لفت هذا الاسم الغريب لمطعم انتباه المارة.
بعد أن فقد المرشد السياحي الفلسطيني رائد بنورة عمله بسبب جائحة فيروس كورونا قرر أن يتجه لفتح مطعم في مدينته بيت لحم للتغلب على البطالة.

وبهدف تحقيق أقصى فائدة ممكنة من الأزمة في الدعاية، أطلق على مشروعه الاسم الأكثر استخداما على مستوى العالم في 2020 وهو فيروس كورونا.

ويقول بنورة إنه يحاول من خلال الاسم تغيير مشاعر الناس تجاه كلمة كورونا من القلق والخوف إلى التذكير بشطائره اللذيذة.

وتضم قائمة الطعام مجموعة من شطائر اللحوم تحمل أسماء مثل “كوفيد-19″ و”كورونا” التي لفتت انتباه الزبائن أكثر من غيرها. ومن بين الزبائن الذين أقبلوا على المطعم رغم غرابة الاسم إلين عطا الله.

وتظهر قاعدة بيانات وزارة الصحة الفلسطينية أن إجمالي الإصابات بفيروس كورونا منذ ظهور الجائحة في مارس آذار الماضي بلغ ما يزيد على 87 ألف إصابة وتوفي منها 741.

قد يعجبك ايضا