مصر القاهرة تعلن رسمياً مصير معاهدة السلام مع تل أبيب بعد التهديد بتعليقها

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، الاثنين إن بلاده مستمرة في اتفاقية السلام مع إسرائيل، في ظل تهديدات الأخيرة بشن عملية عسكرية برية في رفح.
وأضاف شكري في مؤتمر صحفي مع نظيرته السلوفينية، أنه ليس لديه تعليقات كثيرة بشأن تلك المصادر التي تتحدث في الإعلام حيال هذا الأمر، مشيراً إلى أنه على مدار الأربعين عاماً السابقة، كانت هناك علاقات طبيعية بين بلاده وإسرائيل.

وأكد وزير الخارجية المصري أن بلاده تتعامل بثقة وفاعلية وسوف تستمر في هذا الأمر في هذه الحقبة، وأي تعليقات نطق بها بعض الأفراد بشأن هذا الأمر، ربما تكون قد شوهت، على حد تعبيره

وكانت أسوشيتد برس قد نقلت عن مصادر أن القاهرة هددت بتعليق معاهدة السلام مع تل أبيب، المعروفة أيضاً باتفاقية كامب ديفيد، في ظل التهديد الإسرائيلي باجتياح مدينة رفح