مصدر بالكونغرس: واشنطن تخفض 100 مليون دولار من مساعداتها لإثيوبيا

 

وسط خلاف بين مصر والسودان بخصوص سد النهضة الذي تبنيه أديس أبابا على نهر النيل، قال مصدر بالكونغرس الأمريكي إن الولايات المتحدة قررت خفض مئة مليون دولار من مساعداتها لإثيوبيا.

المصدر أكد أن أمريكا اتخذت قرار الخفض بسبب موقف إثيوبيا من مفاوضات سد النهضة، موضحاً أن معظم التمويل الذي شارف على الانتهاء، مخصصٌ للأمن الإقليمي وأمن الحدود والمنافسة السياسية وتحقيق التوافق والتغذية.

وتقول إثيوبيا إن السد الذي تبلغ كلفته أربعة مليارات دولار سيولّدُ عند الانتهاء منه ست آلافٍ وأربعمئة وخمسين ميجاوات من الكهرباء، أي أكثر من ضعف قدرة البلاد الحالية، في محاولة لأنْ تصبحَ إثيوبيا أكبر مصدر للطاقة في إفريقيا.

لكن مصر تعتمد على النيل في أكثر من تسعين في المئة من إمداداتها من المياه العذبة، وتخشى أن تؤدي السدود إلى زيادة النقص الحالي.

ويحتدم الخلاف بين إثيوبيا ومصر والسودان على طريقة ملء سد النهضة وتشغيله، وما زال الخلاف قائماً على الرغم من بدء ملء الخزان خلف السد في يوليو/ تموز.

وتعثرت المفاوضات في السابق بسبب مطالبة مصر والسودان بأن يكون أي اتفاق ملزماً قانونياً، فيما يتعلق بآلية فض المنازعات المستقبلية وكيفية إدارة السد خلال فترات انخفاض هطول الأمطار أو الجفاف.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort