مصادرة وثائق “سرية للغاية” من منزل ترامب

صادر مكتب التحقيقات الاتحادي “إف بي آي”، من منزل الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، إحدى عشرة مجموعة من الوثائق بما في ذلك بعض الوثائق التي تم تصنيفها على أنها “سرية للغاية”.

وكشفت صحيفة وول ستريت جورنال، أن أفراد المكتب الذين فتشوا منزل ترامب يوم الإثنين الماضي، أخذوا عشرين صندوقاً من الوثائق ومجلدات من الصور، مشيرةً إلى أن القائمة تضمنت معلومات عن الرئيس الفرنسي.

وكان ترامب قد نفى في وقتٍ سابق تقريراً لصحيفة واشنطن بوست، أشار إلى أن عناصر مكتب التحقيقات الاتحادي كانوا يبحثون عن وثائق مرتبطة بالأسلحة النووية عندما قاموا بتفتيش منزله.

ويمثل تفتيشُ منزل ترامب تصعيداً كبيراً في إحدى التحقيقات الكثيرة التي يواجهها في فترة وجوده في المنصب وفي أعماله الخاصة.

قد يعجبك ايضا