مشروع قانون للكشف عن مصادر ثروات الحكومة الإيرانية

بهدف محاسبة الحكومة الإيرانية ومعرفة مصادر تمويلها، قدم نوّاب ديمقراطيون وجمهوريون، أمريكيون، مشروع قانون للكونغرس، يهدف إلى الكشف عن مصادر ثروات الحكومة، في ظلّ العقوبات الأمريكية والدوليّة المفروضة عليها.

مشروع القانون يأتي بحسب النائب الجمهوري، فرينش هيل، وزميله الديمقراطي إل لاوسن، بعد مطالبة الإيرانيين بإصلاحات اقتصادية في بلادهم، بينما يموّل المسؤولون هناك الإرهاب في المنطقة عبر وكلائهم، متجاهلين مطالب المواطنين بالإصلاح.

المشرعان، أشارا إلى أنّ الكشف عن مصادر التمويل لدى إيران، سيكشف كذلك عن تفاصيل دعمها لوكلائها في المنطقة كحركة “حماس” و “حزب الله” والعناصر المسلّحة في سوريا والعراق واليمن، كما سيكشف عن مصدر ثروة المرشد علي خامنئي، والتي تبلغ تسعين مليار دولار.

كما يلزم مشروع القانون الإدارة الأمريكية بالكشف عن أيّ معلومات استخباراتية بخصوص الثروات التي جمعها المسؤولون في إيران عن طريق غسل الأموال أو الممارسات غير الشرعية الأخرى، داعياً في الوقت ذاته وزارة الخزانة، إلى رفع السريّة عن المعلومات التي تكشف فساد المسؤولين الإيرانيين.

وبحسب نصّ المشروع، فإنّ على إدارة الرئيس جو بايدن، أن تقدّم للكونغرس في وقت لا يتجاوز ستين يوماً بعد إقرار المشروع، تقريراً يفصّل قيمة الأموال التقريبية للحكومة الإيرانية، والمؤسسات الماليّة التي تتعامل معها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort